لاعبين البرازيل يحملون عبء كبير في تعويض نيمار

إصابة النجم الباريسي وأغلى لاعب في العالم، وضعت أحلام تتويج "راقصي السامبا" باللقب التاسع موضع تساؤل خاصة مع الوزن الثقيل الذي يمثله نيمار دا سيلفا في الشكل الفني لكتيبة المدرب تيتي، وهو ما سيدفع مجموعة من نخبة نجوم المنتخب لأخذ مسؤولياتهم لسد هذا الفراغ الكبير. 

كل هذه الإنجازات الضخمة والجاهزية القصوى لثنائي الحراسة البرازيلي تجعل منهما دعامة أساسية لمنتخب بلادهم في استحقاقه القاري الجديد بين جماهيره.

 يدخل نجوم البرازيل النسخة الـ 46 من كوبا أميركا التي تستضيفها أرضهم للمرة الخامسة، وهم يحملون على عاتقهم مسؤولية كبيرها جوهرها تعويض أيقونة الـ"سيليسون" نيمار الذي يغيب بداعي الإصابة. 

وقد يكون لغياب صديقه الحميم والنجم الأبرز نيمار، انعكاساً إيجابياً على مردوده حيث ستخلو أمامه المساحة للتألق والبروز في هذه البطولة وأن يلعب دوراً محورياً في أي نجاح برازيلي محتمل.
وتعد "كوبا أميركا 2019" فرصة ذهبية لكوتينيو لاستعادة الثقة والعودة إلى واجهة الأضواء وتذكير الجماهير العالمية بقدراته الفذة.

على الصعيد الدولي أيضاً، حضور جيسوس كان دوماً ملفتاً، حيث سجّل 5 أهداف في 4 مباريات دولية خاضها بقميص المنتخب في عام 2019، كما يمتلك رصيداً تهديفياً دولياً قوامه 16 هدفاً في 29 مباراة.




المقالات

أهم أخبار الكرة

ما رأيك بالموضوع !