ميسي غاضبا "إبني يسألني: لماذا ينتقدونك في الأرجنتين؟"

 فجر نجم المنتخب الأرجنتيني لكرة القدم ليونيل ميسي جام غضبه الجمعة في وجه الانتقادات التي توجه إليه من جماهير الألبيسيليستي ليروي بأن ابنه البالغ من العمر 6 أعوام لا يفهم سبب انتقاده في بلده الأرجنتين. 

ولم تكلل بالنجاح عودة ميسي (31 عاما) إلى صفوف منتخب بلاده بعد غياب 8 أشهر وتحديدا منذ الخروج من ثمن النهائي للمونديال الروسي، حيث خسرت الأرجنتين أمام فنزويلا المتواضعة 1-3 في مباراة دولية ودية في مدريد الجمعة الماضي.

في الأرجنتين، البلد المجنون بكرة القدم، لا تستثني انتقادات الجماهير ووسائل الإعلام ميسي. يلومه البعض بعدم التألق مع المنتخب مثلما يفعل مع ناديه برشلونة الإسباني.

وقال ميسي غاضبا في تصريح لإذاعة "كلوب أكتوبر 94.7 إف إم" الأرجنتينية "أريد الفوز بشيء مع المنتخب وسأواصل المحاولة. وسألعب في جميع المسابقات المهمة. كثير من الناس قالوا لي ألا أذهب وألا أعاني مرة أخرى".
وأعلن ميسي بعدها انسحابه من المباراة الودية التي حسمتها الأرجنتين أمام مضيفها المغرب (1-صفر) في طنجة، بسبب الام في العضلة الضامة.

أخبار برشلونة

أهم أخبار الكرة

ما رأيك بالموضوع !