البرازيل تدك شباك النمسا بثلاثية في الاختبار الأخير قبل المونديال


نجح منتخب البرازيل في التغلب على نظيره منتخب النمسا بثلاثة أهداف نظيفة في المباراة الودية التي أُقيمت بينهما اليوم الأحد على ملعب إرنيست هابل في العاصمة النمساوية فيينا.

بدأت المباراة بقوة بين المنتخبين اللذين اعتمدا أكثر شيء على القوة البدنية من أجل السيطرة على الكرة من أجل إحكام القبضة على مجريات اللعب في تلك المباراة الأخيرة للبرازيل قبل انطلاق مونديال روسيا.

وأحكم منتخب البرازيل سيطرته على الكرة وبدأ محاولاته للوصول إلى مرمى الحارس ليندلر، حتى استطاع اللاعب غابرييل خيسوس تسجيل هدف التقدم في الدقيقة 36 مستغلًا تسديدة الظهير الأيسر مارسيلو التي اصطدمت بالدفاع ووقفت أمامه بمنطقة الجزاء بمواجهة المرمى فوضعها في الشباك بسهولة، لينتهي الشوط الأول بتقدم البرازيل بهدف نظيف.




في الشوط الثاني كانت السيطرة أكبر لصالح منتخب السامبا الذي حصل على ثقة أكثر من نظيره النمساوي لينجح في استغلال هجمة مرتدة رائعة عن طريق ويليان الذي مرر كرة ساحرة لزميله نيمار جونيور دا سيلفا الذي راوغ ألكسندر دراغوفيتش بطريقة خرافية ليضع الكرة بين قدمي الحارس في الشباك بالدقيقة 63.


ثم نجح صانع الألعاب المتميز فيليب كوتينيو في استغلال عمل ثنائي رائع بينه وبين البديل الرائع روبرتو فيرمينو لينفرد بالحارس ويضع الكرة على يساره في الشباك بطريقة مميزة في الدقيقة 69 معلنًا الهدف الثالث للفريق.
وانتهت المباراة بفوز منتخب البرازيل على منتخب النمسا بثلاثية نظيفة ليُصبح منتخب السيليساو على أتم الاستعداد لخوض منافسات كأس العالم في روسيا هذا الشهر كأقوى المرشحين للفوز باللقب.

ما رأيك بالموضوع !